عربي
X
الأحد , 16/12/2018
تفاصيل أخبار الغرفة
بحضور اكثر من 250 شخص غرفة عجمان تنظم ندوة قانونية بعنوان "قانون ايجار العقارات في إمارة عجمان"
بحضور اكثر من 250 شخص غرفة عجمان تنظم ندوة قانونية بعنوان "قانون ايجار العقارات في إمارة عجمان"
الفئة أخبار الغرفة
التاريخ 01/03/2017

نظمت غرفة تجارة وصناعة عجمان ندوة قانونية بعنوان "قانون ايجار العقارات في إمارة عجمان" وذلك ضمن سلسلة الندوات القانونية بحضور اكثر من 250 شخص من المهتمين بالشأن العقاري من اصحاب المكاتب العقارية والملاك والمستأجرين للوقوف على ملامح القانون الجديد الذي يحكم العلاقة بين طرفي العلاقة الايجارية.
شهد الندوة في فندق فيرمونت عجمان، سعادة الشيخ سلطان بن صقر النعيمي وسعادة حمد بن غانم الشامسي و سعادة محمد بن خليفة بن سالمين العرياني أعضاء مجلس إدارة غرفة عجمان، وسعادة سالم السويدي مدير عام غرفة عجمان، وعدد من مسؤولي الجهات الحكومية المعنية بعنوان الندوة.
واستهلت الندوة بكلمة عريف الندوة، هندي المطروشي الذي رحب فيها بالحضور مؤكدا ان غرفة عجمان تهدف من خلال الندوة إلى خدمة وتنشيط القطاع العقاري في الإمارة باعتباره أحد اهم محركات القطاع الاقتصادي ونموه كما تهدف الغرفة إلى تعريف اعضائها من التجار والمستثمرين بأهم المستجدات في "قانون ايجار العقارات في إمارة عجمان".
هذا واكد سعادة حمد بن غانم الشامسي أن الندوات القانونية التي تنظمها غرفة عجمان لها اهمية خاصة في إستدامة أعضاء الغرفة وتوفير العديد من السبل لنمو الاعمال والاستثمارت بعيدة عن المنازعات والقضايا، لاسيما وان تلك الندوات يقدمها نخبة من المختصين والمستشارين القانونيين وذوي الاختصاص وطرح العديد من المواضيع التي تهم قاعدة كبيرة من متعاملي غرفة عجمان وتمكينهم من معرفة حقوقهم وواجباتهم الامر الذي يساهم في زيادة الوعي القانوني ويصب في تنمية الاقتصاد واستدامته.
واكد ان ندوة "قانون ايجار العقارات في إمارة عجمان" جاءت لمواكبة النمو الكبير الذي تشهده إمارة عجمان في مجال الاستثمارات العقارية وتعمير الاراضي من خلال اقامة المباني المتنوعة عليها بغرض استثمارها وتأجيرها للاغرض السكنية والتجارية والصناعية.
موضحا ان نمو الاستثمار العقاري الذي تشهده الإمارة أدى إلى زيادة مضطردة في عدد المنازعات الايجارية للعقارات، لذلك وبناء على توجيهات سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي، وبعد التشاور مع لجنة المنازعات الايجارية والسلطات المحلية والمعنية بالقطاع العقاري  تم عقد عدد من الاجتماعات وورش العمل لمناقشة التعديلات المقترحة على قانون ايجار العقارات في عجمان بما يواكب النهضة الشاملة للقطاع العقاري في الإمارة.
واستهلت الندوة بورقة عمل قدمها سعادة عباس النيل – المستشار القانوني بديوان صاحب السمو حاكم عجمان، استعرض خلالها المرسوم الاميري رقم 2 لسنة 2017م والخاص بإصدار قانون ايجار العقارات في إمارة عجمان، موضحا ان نصوص القانون تصب في نمو القطاع العقاري لاسيما في ظل النمو الكبير الذي يشهده السوق العقاري في الإمارة.
واشاد بحرص القيادة الرشيدة وتوجيهها الدائم بضرورة مشاركة ممثلي الشأن العقاري من الدوائر الحكومية والجهات الخاصة العاملة بالقطاع واصحاب مكاتب العقارات والقانونيين في مناقشة وجهات النظر والتعرف على مختلف الآراء لضمان حقوق كافة الاطراف.
وعرف الحضور بمجالات تطبيق المرسوم وبنوده من عقد الايجار ومدة الايجار ومبلغ الايجار وضمانات المؤجر للعقار المؤجر وصيانة العقار المؤجر ومحافظة المستأجر على العقار المؤجر والانشاءات الاضافية والاصلاحات والتحسينات والتعدي الصادر على الغير والحالات التي يجوز فيها اخلاء العقار المأجور وحق المستأجر في الرجوع للعقار بعد اخلائه أو تعويضه وفتح العقار المؤجر وجرده في غياب المستأجر ولجنة المنازعات واختصاصات لجنة المنازعات واجراءات منازعات الايجارات وحجية قرارات لجنة المنازعات وتنفيذها والتماس اعادة النظر في قرار لجنة المنازعات. مشيرا إلى أن القانون جاء لاختصار الاجراءات وحفظ حقوق المؤجر والمستأجر.
هذا واشاد عمار عبدالكريم آل كايد مدير ادارة التنظيم الايجاري بدائرة البلدية والتخطيط ـ عجمان، بدور الجهات الحكومية في توفير خدمات سريعة وذكية للقطاع العقاري، وأوضح للحضور خطوات نظام التصديق الالكتروني ومراحله.
وفي ختام الندوة قام الشيخ سلطان بن صقر النعيمي وحمد بن غانم الشامسي سعادة سالم السويدي بتكريم المستشار القانوني عباس النيل وعمار عبدالكريم، كما تم تكريم الرعاة الذهبيون للندوة "مركز الجناحي للعقارات ومؤسسة الراسخون للعقارات، وشركة الهويدي للعقارات" والراعي الفضي مطعم دانيال.

نظمت غرفة تجارة وصناعة عجمان ندوة قانونية بعنوان "قانون ايجار العقارات في إمارة عجمان" وذلك ضمن سلسلة الندوات القانونية بحضور اكثر من 250 شخص من المهتمين بالشأن العقاري من اصحاب المكاتب العقارية والملاك والمستأجرين للوقوف على ملامح القانون الجديد الذي يحكم العلاقة بين طرفي العلاقة الايجارية.
شهد الندوة في فندق فيرمونت عجمان، سعادة الشيخ سلطان بن صقر النعيمي وسعادة حمد بن غانم الشامسي و سعادة محمد بن خليفة بن سالمين العرياني أعضاء مجلس إدارة غرفة عجمان، وسعادة سالم السويدي مدير عام غرفة عجمان، وعدد من مسؤولي الجهات الحكومية المعنية بعنوان الندوة.
واستهلت الندوة بكلمة عريف الندوة، هندي المطروشي الذي رحب فيها بالحضور مؤكدا ان غرفة عجمان تهدف من خلال الندوة إلى خدمة وتنشيط القطاع العقاري في الإمارة باعتباره أحد اهم محركات القطاع الاقتصادي ونموه كما تهدف الغرفة إلى تعريف اعضائها من التجار والمستثمرين بأهم المستجدات في "قانون ايجار العقارات في إمارة عجمان".
هذا واكد سعادة حمد بن غانم الشامسي أن الندوات القانونية التي تنظمها غرفة عجمان لها اهمية خاصة في إستدامة أعضاء الغرفة وتوفير العديد من السبل لنمو الاعمال والاستثمارت بعيدة عن المنازعات والقضايا، لاسيما وان تلك الندوات يقدمها نخبة من المختصين والمستشارين القانونيين وذوي الاختصاص وطرح العديد من المواضيع التي تهم قاعدة كبيرة من متعاملي غرفة عجمان وتمكينهم من معرفة حقوقهم وواجباتهم الامر الذي يساهم في زيادة الوعي القانوني ويصب في تنمية الاقتصاد واستدامته.
واكد ان ندوة "قانون ايجار العقارات في إمارة عجمان" جاءت لمواكبة النمو الكبير الذي تشهده إمارة عجمان في مجال الاستثمارات العقارية وتعمير الاراضي من خلال اقامة المباني المتنوعة عليها بغرض استثمارها وتأجيرها للاغرض السكنية والتجارية والصناعية.
موضحا ان نمو الاستثمار العقاري الذي تشهده الإمارة أدى إلى زيادة مضطردة في عدد المنازعات الايجارية للعقارات، لذلك وبناء على توجيهات سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي، وبعد التشاور مع لجنة المنازعات الايجارية والسلطات المحلية والمعنية بالقطاع العقاري  تم عقد عدد من الاجتماعات وورش العمل لمناقشة التعديلات المقترحة على قانون ايجار العقارات في عجمان بما يواكب النهضة الشاملة للقطاع العقاري في الإمارة.
واستهلت الندوة بورقة عمل قدمها سعادة عباس النيل – المستشار القانوني بديوان صاحب السمو حاكم عجمان، استعرض خلالها المرسوم الاميري رقم 2 لسنة 2017م والخاص بإصدار قانون ايجار العقارات في إمارة عجمان، موضحا ان نصوص القانون تصب في نمو القطاع العقاري لاسيما في ظل النمو الكبير الذي يشهده السوق العقاري في الإمارة.
واشاد بحرص القيادة الرشيدة وتوجيهها الدائم بضرورة مشاركة ممثلي الشأن العقاري من الدوائر الحكومية والجهات الخاصة العاملة بالقطاع واصحاب مكاتب العقارات والقانونيين في مناقشة وجهات النظر والتعرف على مختلف الآراء لضمان حقوق كافة الاطراف.
وعرف الحضور بمجالات تطبيق المرسوم وبنوده من عقد الايجار ومدة الايجار ومبلغ الايجار وضمانات المؤجر للعقار المؤجر وصيانة العقار المؤجر ومحافظة المستأجر على العقار المؤجر والانشاءات الاضافية والاصلاحات والتحسينات والتعدي الصادر على الغير والحالات التي يجوز فيها اخلاء العقار المأجور وحق المستأجر في الرجوع للعقار بعد اخلائه أو تعويضه وفتح العقار المؤجر وجرده في غياب المستأجر ولجنة المنازعات واختصاصات لجنة المنازعات واجراءات منازعات الايجارات وحجية قرارات لجنة المنازعات وتنفيذها والتماس اعادة النظر في قرار لجنة المنازعات. مشيرا إلى أن القانون جاء لاختصار الاجراءات وحفظ حقوق المؤجر والمستأجر.
هذا واشاد عمار عبدالكريم آل كايد مدير ادارة التنظيم الايجاري بدائرة البلدية والتخطيط ـ عجمان، بدور الجهات الحكومية في توفير خدمات سريعة وذكية للقطاع العقاري، وأوضح للحضور خطوات نظام التصديق الالكتروني ومراحله.
وفي ختام الندوة قام الشيخ سلطان بن صقر النعيمي وحمد بن غانم الشامسي سعادة سالم السويدي بتكريم المستشار القانوني عباس النيل وعمار عبدالكريم، كما تم تكريم الرعاة الذهبيون للندوة "مركز الجناحي للعقارات ومؤسسة الراسخون للعقارات، وشركة الهويدي للعقارات" والراعي الفضي مطعم دانيال.